نبذة عن التاريخ الشفاهي

يُعنى التاريخ الشفاهي بتسجيل تاريخ دولة الإمارات العربية المتحدة وتراثها المعنوي، وتوثيقه عن طريق الروايات الشفاهية وما تناقلته ذاكرة المعمرين والمخضرمين وشهود العصر، ويرصد التاريخ الشفاهي الأحداث التاريخية ونمط الحياة في الماضي لحفظ خصوصيات مجتمع الإمارات المادية والمعنوية للأجيال القادمة من خلال إجراء حواراتٍ صوتية ومرئية تُصنف وتُحفظ لإثراء الأرشيف الوطني.

أهداف التاريخ الشفاهي:

-    توثيق الذاكرة الشفاهية للرواة -الذين تُعد ذاكرتهم مرجعاً تاريخيًّا-بأصواتهم وتعابيرهم.
-    تدوين تسلسل الأحداث التاريخية وتسجيلها؛ إذ تُعدّ روايات هؤلاء الأفراد مهمة في توثيق ما لم يُرصد في الوثائق الأجنبية.
-    إثراء الأرشيف الوطني، وتكوين قاعدة معلومات، وحفظ مخزون مقابلات التاريخ الشفاهي ليُسهم إيجاباً في جهود نتاج الباحثين وطلاب العلم.
-    استخلاص المواد التاريخية، وإطْلاع النشء عليها وعلى أساليب الحياة ومراحل تطورها في مختلف مناطق دولة الإمارات العربية المتحدة قبل قيام الاتحاد وبعده.

مخرجات المشروع:

-    نشر ما ينتج من مواد تاريخية وثقافية وتراثية في إصدارات وكتب وتطبيقات ذكية.
-    عرض الدَّور التاريخي للراوي بصفته شاهداً على العصر.
-    مساندة الباحثين في تحرّيهم الوثائق، ومقارنتها بالرواية الشفاهية لمعاصري الحَدَث؛ فَهُم ذاكرة الوطن وتاريخه.
-    تعزيز الهوية الوطنية، والفخر بمكتسبات الوطن، وتعميق أواصر الولاء والانتماء.
-    التأثير الإيجابي في الترابط الأسري والمجتمعي.
-    تعرّفُ القيم والمبادئ الإماراتية، والعادات والتقاليد.