الأرشيف الوطني والإمارات اليوم يطلقان مشروع نشر ذاكرة الوطن

الأرشيف الوطني والإمارات اليوم يطلقان مشروع نشر ذاكرة الوطن

احتفاء باليوم الوطني الثالث والأربعين لدولة الإمارات العربية المتحدة أطلق الأرشيف الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة وصحيفة "الإمارات اليوم" مشروع نشر ذاكرة الوطن، ووفقاً للمشروع فإن صحيفة "الإمارات اليوم" سوف تقوم بنشر صفحتين أسبوعياً بعنوان "ذاكرة الوطن" تستعرض فيهما جوانب من تاريخ دولة الإمارات العربية المتحدة، تحصل على الصور والمراجع الخاصة بالمادة من الأرشيف الوطني. تمّ إطلاق المشروع من قبل سعادة الدكتور عبد الله الريس مدير عام الأرشيف الوطني، وسعادة سامي الريامي رئيس تحرير صحيفة الإمارات اليوم بمقر الأرشيف الوطني في أبوظبي.

وحول هذا المشروع قال سعادة الدكتور عبد الله الريس: الإعلام المسؤول والملتزم وليد مجتمع متطور، ولقد قيّض الله لدولة الإمارات قيادة حكيمة أولتْ بناء الوطن ورفعته جلّ اهتمامها، فكانت دولة الإمارات العربية المتحدة بيئة صالحة وقادرة على خلق إعلام واعٍ ومسؤول وملتزم.

 ونحن إذ ندرك تماماً أثر الإعلام في العصر الحديث على توثيق الموروث بالتعريف به، والمواظبة على نشره بهدف تنمية وعي المجتمع بالجانب التاريخي والتراثي لدولة الإمارات العربية المتحدة بما يرسخ الهوية الوطنية ويعزز الولاء والانتماء للوطن، ويوسع دائرة المستفيدين من الأرشيف الوطني- فإننا آثرنا أن نجعل من صحيفة "الإمارات اليوم" منبراً لذاكرة الوطن، فنقدّم معاً صفحتين أسبوعياً بطابع تاريخي وتراثي، نعيد إلى الأذهان عبرهما ما كانت عليه إماراتنا في الأيام الخوالي. وفي المقارنة بين الأمس واليوم تتجلى القفزة النوعية التي ما كانت لتكون لولا جهود الآباء المؤسسين؛ الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان والشيخ راشد بن سعيد وإخوانهما شيوخ الإمارات – طيب الله ثراهم جميعاً- الذين تضافرت جهودهم فصاغت وطناً يضاهي أكثر الدول تقدماً ورقياً، ثم سار الخلف على خطى السلف فحافظوا على النهضة المباركة فازداد الوطن تطوراً وازدهاراً حتى غدت إماراتنا بما حباها الله من أمان ورفاهية محطّ أنظار العالم.

 وفي الوقت الذي يقوم فيه الأرشيف الوطني والإعلام برصد الحاضر وتوثيقه فإنه يسعدنا أن نتعاون مع صحيفة "الإمارات اليوم" من أجل إبراز ملامح من حضارة بلادنا وجوانب من تاريخنا العريق الممتد عبر آلاف السنين، علماً أن التعاون بين الأرشيف الوطني وصحيفة "الإمارات اليوم" قائم منذ نشأتها.

 وختاماً لا يسعني إلا أن أتقدم بالشكر الجزيل إلى صحيفة "الإمارات اليوم" ممثلة بسعادة سامي الريامي رئيس تحريرها، الذي عرفناه على طول مسيرته الإعلامية بإبداعه المتجدد، آملاً نجاح مشروعنا وتحقيق الأهداف التي ينشدها الطرفان منه.

 ومن جانبه أعرب سعادة سامي الريامي عن سعادته بالتعاون البناء مع الأرشيف الوطني. مشيراً إلى أن هذا التعاون يصب في نشر الوعي بتاريخ دولة الإمارات العربية المتحدة، خاصة لدى الأجيال المقبلة، وهي مسؤولية كبرى يشرفنا الاطلاع بها، ونأمل أن نكون على قدرها.

 وأكد الريامي على أهمية الدور الذي يقوم به (الأرشيف الوطني) في حفظ تاريخ وتراث الدولة، من خلال أرشفة الوثائق والمستندات والصور المهمة، وترميمها وصيانتها وحفظها في مناخ مناسب وفق أحدث تقنيات الأرشفة، إلى جانب تصحيح كثير من المعلومات المغلوطة والشائعة لدى الكثيرين.