بإصداراته وبعض وثائقه التاريخية وتطبيقاته الذكية الأرشيف الوطني يشارك في معرض الشارقة الدولي للكتاب 2014

بإصداراته وبعض وثائقه التاريخية وتطبيقاته الذكية الأرشيف الوطني يشارك في معرض الشارقة الدولي للكتاب 2014

يشارك الأرشيف الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة بوزارة شؤون الرئاسة بعدد من إصداراته الحديثة في معرض الشارقة الدولي للكتاب 2014، الذي تنطلق دورته الثالثة والثلاثين اليوم ويستمر لغاية 15 نوفمبر. ويثري الأرشيف الوطني مشاركته بعدد من إصداراته مثل: كتاب (زايد ابن الصحراء وصانع الحضارة)، وكتاب (النهر الثالث)، وكتاب (رسائل الرسول (ص))، والطبعة الجديدة من كتاب (زايد والتراث)، ويتوج الأرشيف أيضاً إصداراته بكتاب (زايد رجل بنى أمة)، ومجلدات(يوميات الشيوخ)، وهي: يوميات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان يوميات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم يوميات الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان يوميات سمو الشيخ حمدان بن محمد آل مكتوم

 وتحتوي هذه اليوميات -التي يشارك بها المركز في معرض الشارقة الدولي للكتاب 2014- على جميع الأنشطة والأحداث اليومية لأصحاب السمو الشيوخ الكرام، وثِّقت بتسلسل موضوعي وزمني على مدار الفترة التي تشملها اليوميات، سواء كانت هذه الأنشطة اجتماعية أم اقتصادية، أم إعلامية، أم سياسية. وقد استمدت هذه اليوميات من الصحف اليومية والنشرات الرسمية. وقد أعيدت صياغة الأخبار وتكثيف معلوماتها لتلائم الأسلوب الجديد في النشر.

 وسيعرض الأرشيف الوطني إلى جانب إصداراته المتخصصة، بعض الدوريات والنشرات التعريفية بدوره وإنجازاته وتطوره، ويبثّ عبر شاشة كبيرة في جناحه المشارك بالمعرض أفلاماً وثائقية حول ماضي دولة الإمارات وحاضرها.

 وتحدث سعادة الدكتور عبد الله الريس مدير عام الأرشيف الوطني عن مشاركة الأرشيف في الدورة الثالثة والثلاثين لمعرض الشارقة الدولي للكتاب قائلاً: يحرص الأرشيف الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة على المشاركة البناءة سنوياً بمعرض الشارقة الدولي للكتاب؛ بوصفه تظاهرة ثقافية سنوية للمثقفين والباحثين والقراء، ورابع أكبر معرض للكتاب في العالم، ويهمنا أن ننشر في أوساطه رسالة الأرشيف الوطني، وأهدافه النبيلة في خدمة تاريخ الوطن وتراثه وهويته.

 ويستهدف الأرشيف الوطني من مشاركته في المعرض تعميق الوعي بدوره الاجتماعي، وتعريف الجيل الجديد بالإرث الحضاري والثقافي للدولة، وتعزيز الإحساس بهويتها الوطنية وبروح الولاء لها والانتماء إليها، وانطلاقاً من هذه الأهداف السامية حرصنا على أن تكون إصدارات الأرشيف الوطني ثرية وموثقة و تمتاز بمادتها التاريخية والتراثية القيّمة تعزيزاً للحراك الثقافي الذي تمتاز به دولة الإمارات.

وسوف يجد زوار معرض الشارقة الدولي للكتاب في جناح الأرشيف الوطني المشارك بالمعرض لهذا العام ركناً للتطبيقات الذكية الخاصة بالأرشيف الوطني.