الأرشيف الوطني يشارك بدورة تدريبية عالمية في باريس

الأرشيف الوطني يشارك بدورة تدريبية عالمية في باريس

الأرشيف الوطني يشارك بدورة تدريبية عالمية في باريس


شارك الأرشيف الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة مؤخراً بدورة تدريبية فنية دولية متخصصة في علوم الأرشفة نظمها الأرشيف الفرنسي بمقره لنخبة من الأرشيفيين من مختلف أنحاء العالم، وتعدّ المرة الأولى التي تشارك بها دولة الإمارات العربية المتحدة كأول دولة من دول الخليج العربي في هذه الدورة التي يربو عمرها على نصف قرن.
وتنطلق مشاركة الأرشيف الوطني في هذه الدورة التدريبية من حرصه على إلمام موظفيه بالمعايير العالمية الحديثة والمتطورة في مجال الأرشفة، والارتقاء بمستواهم المهني، واستقاء المعلومات من منابعها، والبناء عليها بما يتلاءم ومقتنيات الأرشيف الوطني، وتبادل الخبرات المتخصصة وتطوير العلاقات وتوطيدها مع مهنيي الأرشيف ومع كبريات مؤسسات الأرشفة في العالم.
شملت الدورة التدريبية الفنية الدولية في علوم الأرشفة والتي استضافتها العاصمة باريس بمقر الأرشيف الفرنسي عدة مواضيع تخصصية تتعلق بالأرشيف مثل: تنظيم الأرشيفات، وترميم الوثائق وإدارتها، ورقمنة الأرشيف وحفظه، وإدارته وإتاحته للاطلاع، والبرامج الإلكترونية المستخدمة، ونظام إتلاف الوثائق.
واستمرت الدورة شهراً كاملاً، حيث أتاحت للمشاركين فرصة المشاركة في الندوات والمحاضرات والاطلاع على أرشيفات الجهات الحكومية الفرنسية من خلال زيارات ميدانية نظمها الأرشيف الفرنسي إلى الجهات الحكومية والجامعات، وأرشيفات الدوائر التابعة لبلدية باريس وذلك حرصاً على استكمال الجوانب النظرية في الدورة بجوانب تطبيقية تجري ممارستها في ميادين العمل الأرشيفي. وكانت كذلك فرصة للمتدربين للاطلاع واجراء مقارنات معيارية على المعايير الأرشيفية العالمية، والتعرّف على الأنظمة والسياسات المتبعة في الأرشيف الفرنسي.