الأرشيف الوطني يحصد جائزة استخدام الأنظمة الصديقة للبيئة من .gov

الأرشيف الوطني يحصد جائزة استخدام الأنظمة الصديقة للبيئة من .gov

الأرشيف الوطني يحصد جائزة استخدام الأنظمة الصديقة للبيئة من .gov

حصد الأرشيف الوطني جائزة "أفضل مبادرة لاستخدام الأنظمة الصديقة للبيئة 2016" من جملة جوائز .gov تقديراً لممارساته في هذا المجال حيث يركز على الإدارة بلا ورق، ويضع حداً لاستخدام الورق واستهلاكه، وذلك بأتمتة جميع الإجراءات داخلياً وخارجياً، وتحويلها إلى خدمات إلكترونية.
استلم الجائزة سعادة الدكتور عبد الله الريس مدير عام الأرشيف الوطني في حفل خاص أقيم في فندق جميرا في أبراج الاتحاد بحضور وفد من الأرشيف الوطني في مقدمته سعادة ماجد المهيري المدير التنفيذي، وسعادة الدكتور عبد العزيز الريسي مستشار التطوير الإداري، ونخبة من كبار الشخصيات ورجال الأعمال.
وقد منحت الجهة المنظمة الجائزة إلى الأرشيف الوطني لما حققه من تقدم لافت في توجهه نحو الحكومة الذكية، التي تشجع عليها الحكومة الرشيدة لدولة الإمارات، ولما بذله الأرشيف الوطني في تشجيعه على تسخير التكنولوجيا بالشكل الأمثل من أجل بيئة عمل صديقة للبيئة.
وتأتي أهمية الجائزة من كون .gov تسلط الضوء على التقدم العلمي الرائد للحكومات في مجال الحكومة الذكية، واستخدام تقنية المعلومات لتطوير العمل، وتمثل الجائزة ثمرة الجهود الجادة التي بذلها الأرشيف الوطني في سبيل تطوير تطبيقاته الإلكترونية والذكية من أجل الحفاظ على ميادين العمل صديقة للبيئة، مع تطوير للخدمات والارتقاء بها في الوقت نفسه.
ويشجع الأرشيف الوطني في مكاتبه على استدامة الموارد المتوفرة، بمختلف أشكالها، بما فيها الاستخدام الأمثل للموارد البشرية بما يسهم في رفع الكفاءة الإنتاجية، والاستثمار الأمثل للطاقة عن طريق التثقيف وزيادة الوعي واتباع ممارسات صديقة للبيئة. كالاستخدام الأمثل لأجهزة الحاسوب، وإغلاق المفاتيح الكهربائية في حال عدم استخدام الأجهزة، ويشجع الأرشيف الوطني موظفيه على إعادة استخدام بعض الأشياء والاستفادة منها.