الأرشيف الوطني يستلم الأرشيف التاريخي من وزارة العدل

الأرشيف الوطني يستلم الأرشيف التاريخي من وزارة العدل

في إطار مواصلته جمع الأرشيفات التاريخية وحفظها
الأرشيف الوطني يستلم الأرشيف التاريخي من وزارة العدل
قام الأرشيف الوطني باستلام الوثائق التاريخية المهمة من أرشيف وزارة العدل. ويحتفظ أرشيف الوزارة الثري بالتشريعات والعلاقات والاتفاقيات القضائية الدولية لدولة الإمارات العربية المتحدة منذ قيامها عام 1971م.
وبهذه المناسبة قال سعادة عبد الله ماجد آل علي المدير التنفيذي للأرشيف الوطني: يواصل الأرشيف الوطني جمع ذاكرة الوطن لكي يحفظها كاملة في المكان المناسب لتبقى عمراً أطول، وإذ يستلم الأرشيف الوطني جزءاً كبيراً من الأرشيف التاريخي لوزارة العدل؛ فإنه يثري بذلك الرصيد الأرشيفي للدولة، والذي يحتاجه الباحثون والمهتمون بتاريخ دولة الإمارات. ومن جهة أخرى سيظل الأرشيف التاريخي الذي يحتفظ به الأرشيف الوطني الذخيرة الثقافية للأجيال يستقي منها الحكمة والعبرة.
وأعرب عن سعادته بهذه الخطوة المهمة، مشيداً بوزارة العدل على حسن تنسيقها وتعاونها المثمر، والذي يزيد العلاقات مع الأرشيف الوطني متانة لما فيه مصلحة الوطن.
 واعتبر سعادته هذه الخطوة المميزة باكورة ثمار مذكرة التفاهم التي تمّ توقيعها بين الأرشيف الوطني ووزارة العدل في بدايات العام الجاري.
وأشاد سعادة خالد ناصر الريسي مستشار وزير العدل رئيس اللجنة المشتركة لتنظيم الوثائق والأرشيف في وزارة العدل، بالجهود الكبيرة التي يبذلها الأرشيف الوطني من أجل حفظ الأرشيف التاريخي لدولة الإمارات العربية المتحدة، مثمناً جهود أعضاء اللجنة المشتركة وفريق الأرشيف الوطني في إنجاز هذه المرحلة من الأرشفة. وأشار سعادته إلى أن الوثائق التاريخية لوزارة العدل تحمل معلومات مهمة على صعيد الأفراد والمؤسسات، إلى جانب تاريخ الوزارة وتأسيسها على يد المغفور له -بإذن الله - الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، الذي كان مهتماً كثيراً بتوفير القضاء العادل، وتطوير دُورِ القضاء في الدولة، واستحداث القوانين لمكافحة الجريمة بأشكالها، حيث سيجد الباحثون في هذا الوثائق مصدراً ثرياً لهذه المسيرة الطيبة ولتاريخ القضاء في دولة الإمارات العربية المتحدة.







الأرشيف الوطني
تأسس الأرشيف الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة بوزارة شؤون الرئاسة عام 1968 بناءً على توجيهات المغفور له- بإذن الله- الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، بهدف جمع وتوثيق كل ما يخصّ تاريخ وتراث دولة الإمارات العربية المتحدة ومنطقة الخليج. وبعد أربعين سنةً من تأسيسه أصدر صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان ـ حفظه اللّه ـ القانون الاتحادي رقم 7 لسنة 2008 بتحويله إلى المركز الوطني للوثائق والبحوث، وأنيطت به مهام تنظيم أرشيفات الجهات الحكومية في دولة الإمارات العربية المتحدة، وقد تمّ تعديل تسمية (المركز الوطني للوثائق والبحوث) إلى (الأرشيف الوطني) وفق القانون الاتحادي رقم 1 لعام 2014م الذي أصدره صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله.